منتدى الثقافة الفلكية Astronomical Culture Forum

مرحباً بك زائرنا الكريم .. المنتدى مخصص للقراءة بهدف نشر الثقافة العامة في علم الفلك, وسيتم طرح المواضيع من قبل أعضاء الإدارة فقط. نتمنى لك تصفحاً ممتعاً ومفيداً.
( فضلاً اضغط على زر إخفاء حتى لا تزعجك هذه الرسالة بالظهور مرة أخرى )
منتدى الثقافة الفلكية Astronomical Culture Forum

معلومات ثقافية عامة في علم الفلك ( مواضيع المنتدى ليست تفاعلية بل للقراءة / يتم طرح المواضيع بواسطة أعضاء الإدارة فقط )


    النجوم المزدوجة

    شاطر

    أبو إسماعيل
    مشرف

    عدد المساهمات : 167
    تاريخ التسجيل : 03/10/2014

    النجوم المزدوجة

    مُساهمة من طرف أبو إسماعيل في الخميس أكتوبر 23, 2014 7:31 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    لا تتحرك كل النجوم بمفردها في الفضاء, فكثير منها ربما يكون مصحوباً بكواكب, والكثير منها تكون نجوماً مزدوجة أو حتى أنظمة متعددة النجوم, ومثال ذلك النجم "كاستور" ( ألفا التوأمان ) الذي يتضح من الرصد بمنظار صغير أنه نجم متعدد برفيقين يدل كل طيف منهما على أنه مزدوج, كما يتبع نظام "كاستور" زوج منفصل من النجوم الحمراء الخافتة. 
    وفي حالات بعض النجوم المزدوجة لا ترتبط الأعضاء حقيقة ولكن أحدها يتواجد أمام الآخر بالصدفة, وأكثر من ذلك دهشة أن المزدوجات البصرية من هذا النوع ليست كثيرة مثل المزدوجات المرتبطة عضوياً. ويتحرك النجمان في المزدوج حول مركز الثقل التجاذبي المشترك. وتتراوح الدورات في النظم المتلاصقة من أقل من نصف ساعة وملايين السنين, مثال ذلك نظام "أريش" في كوكبة "السنبلة" ( العذراء ) الذي يشمل نجمين متشابهين بدورة طولها 171 سنة. 
    وبعض المزدوجات تظهر منفصلة بالعين المجردة, فـ "المئزر" في كوكبة "الدب الأكبر" له تابع يسمى "الكور" يشاهد بالعين المجردة, ويُرى المئزر نفسه كمزدوج في منظار صغير. ويوجد مزدوجان كبيران سهلا الرصد هما "ألفا قنطورش" و "ألفا الصليب الجنوبي" وهما نجمان من ألمع نجوم نصف الكرة الجنوبية. وأحياناً يكون العضوان غير متشابهين, فـ "الشعرى اليمانية" اللامعة ( ألفا الكلب الأكبر ) له مرافق قزم أبيض خافت لا يزيد لمعانه على جزء من عشرة آلاف جزء من لمعان "الشعرى اليمانية" نفسه. 
    وقد ساد الاعتقاد بأن المزدوجات جاءت نتيجة تحطم نجم, إلا أنه يعتقد حالياً  بأن مركبتي المزدوج قد تكونتا من مادة السحابة نفسها الموجودة في الحيز نفسه من الفضاء. 
    وكما تدل تسمية النجوم المتغيرة, فإنها تلمع وتخبو في فترات قصيرة, لكن ليست كل النجوم متغيرة في الحقيقة, ففي النجوم المزدوجة الكسوفية مثل نجم "الغول" في كوكبة "فرساوس" تأتي التغيرات من مرور مركبة أمام الأخرى فيختفي بعض ضوئها أو كله, ويحدث هذا بانتظام كل يومين ونصف فيقل قدره من الثاني إلى الثالث. 



    المصدر: كتاب: دليل فيليب للنجوم والكواكب. للفلكي الانجليزي: باتريك مور. ترجمة: د. عبد القوي زكي عياد. النشر العلمي والمطابع: جامعة الملك سعود / الرياض. 


    _________________
    { إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً } الأحزاب 56

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 11, 2017 5:15 pm